الطاقات المتجددة و فرص توظيفها لتوليد الطاقة الكهربائية في العراق

 

 

الطاقات المتجددة و فرص توظيفها لتوليد الطاقة الكهربائية في العراق

مقالة علمية مقدمة من قبل كل من

د. احمد شهاب , م.م ليث عبد , م.م سعدون عبد الحافظ

قسم الهندسة الميكانيكية

 

ان الطاقات المتجددة و مدى توفرها و كيفية توظيفها لكل منطقة هو الشغل الشاغل لكثير من العلماء و الباحثين. من امثلة الطاقات المتجددة هي الطاقة الشمسية و طاقة الرياح و الامواج و طاقة باطن الارض و..... الخ. كما هو معروف العراق بلد غني جدا بتوفر الطاقة الشمسية بالاضافة الا تمتعه بمساحات و صحراء شاسعة غير مستغلة. لذلك تمت دراسة فرصة بناء محرك بخاري ليعمل على البخار الذي يتولد من استخدام المجمع الشمسي ذو القطع المكافئ. و يمثل هذا المشروع فكرة تحوير محرك احتراق داخلي ترددي ليعمل كمحرك احتراق خارجي ) بخاري(. و كما هو معروف فان بالامكان استخدام اي مصدر حراري مثل الطاقة الشمسية او الاخشاب او اي مادة قابلة للاشتعال لتوليد البخار. و بالتالي يمكن تشغيل هذا المحرك البخاري على مصادر الطاقات الحرارية المتجددة و غيرها. ان سبب القيام بتحوير محرك احتراق داخلي ليعمل كمحرك بخاري بدل تصنيعه بالكامل هو ببساطة انه لا يمكننا انتاج محرك بنفس مواصفات و دقة و كلفة محرك جاهز، لذلك تم اعتماد فكرة التحوير بدل التصنيع بالكامل و هذه الطريقة متبعة من بعض اكبر الشركات العالمية . اخيرا عند اختبار هذا المحرك كانت النتائج مشجعة جدا مع وجود بعض التحديات و التي يمكن التغلب عليها . من تطبيقات هذا الجهاز هو استخدامه في المناطق الزراعية النائية لسحب مياه الابار او توليد الكهرباء بدون الحاجة الى وقود تقليدي و انما فقط اخشاب او مجمعات طاقة شمسية. تم تشغيل هذا الجهاز باستخدام مجمع شمسي و كذلك المرجل البخاري الموجود في مختبر انتقال الحرارة لاجراء التقييمات اللازمة لاداء هذا الجهاز .

   

 

حقوق النشر محفوظة لموقع كلية الهندسة جامعة ديالى Copyright (c) 2017

3:45